ابناء الدعوة السلفية
مرحباً بك في منتدى أبناء الدعوة السلفية بدخميس

ابناء الدعوة السلفية


 
البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
للتواصل مع منتدي أبناء الدعوة السلفية بدخميس يرجى الإتصال برقم 01090228997 وجزاكم الله خيراً

شاطر | 
 

 لكي أنتِ يا أختاه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو يحيى
صاحب الموقع
صاحب الموقع
avatar

الاعلان لدينا :
عدد المساهمات : 37
تاريخ الميلاد : 12/12/1981
تاريخ التسجيل : 27/07/2011
العمر : 35

مُساهمةموضوع: لكي أنتِ يا أختاه   الخميس يوليو 28, 2011 1:31 am

لك أنت يا أختاه
ألم تسألي نفسك عن حياتك ؟ هل حاسبتي نفسك على أمور حياتك ؟ هل أعدتي العدة للسفر الذي ليس منه رجعة ؟
هل أعدتي العدة للموت ؟ هل علمتي أن الموت يأتي فجأة ؟ ألم تسمعي أبداً عن شباب ماتوا فجأة بدون مرض أو سبب ؟
واللهِ ما أُخْرِجَت هذه الورقة إلا ابتغاء وجه الله حتى نأخذ العزم على محاسبة النفس يومياً , وتعديل أسلوب هذه الحياة الفاسدة ؟
أما سمعتي يا أختاه هذا القول ( حاسبوا أنفسكم قبل أن تُحاسبوا ) . كم ليلة مرت عليك وحاسبتي نفسك ولو مرة واحدة في العمر؟
أختاه لابد من التفكر . هل نحن الآن مستعدون للرحيل ؟ هل جنة أم نار ؟ هل نعيم أم جحيم ؟أعلمي يا أختاه أن الملك سبحانه وتعالى وضع لنا الحياة نعش فيها , وخلق لنا العقل للتفكر , وخلق الشيطان ليخرج الإنسان من حياة العقل إلى حياة اللا عقل , والبعد عن إرضاء المولى سبحانه وتعالى , فمن العقل أن أسير على منهج المولى عز وجل حينما قال في كتابه ( وَمَا خَلَقْتُ الجِنَّ والإنْسَ إلا لِيَعْبُدُونَ ) فنحن في الدنيا لابد وأن نسير على المنهج . أتقي الله في قولك وعملك وخلوتك بالله تعالى وفي ملبسك وأسلوبك فقد كرمك الله في كتابه وأنزل سورة كاملة باسمك وهي سورة( النساء) . أختاه أخرجت هذه الورقة لتعديل أسلوب الحياة في (الملبس) . بالله عليكِ ماذا لو قُبضتي للموت وأنت تسير في الشارع وأنت مرتديه البنطلون وخاصة لو كان مجسم ولا حول ولا قوة إلا بالله وكذلك وأنت مرتديه ملبس ملون ألوان جاذبة للنظر مثل الأحمر أو البرتقالي وغيره يجذب انتباه الآخرين .أختاه فكري بالعقل , الله يطلب منكِ طاعة معينة , فإن لم تنفذيها فواجب علينا أن نذكر لك حديث الرسول وهو حديث صحيح قال صلى الله عليه وسلم ( صنفان من أهل النار لم أرهما قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا ) أختاه أتحبين أن تكوني من هؤلاء النساء اللائي تحدث عنهن النبي( صلى الله عنه وسلم ) أتعلمين أن النساء الكاسيات العاريات هن النساء اللائي يرتدين البنطلون وتتحدد أجسامهن بهذا البنطلون . فأجسامهن – حفظكن الله – مغطاة وعارية في نفس الوقت , مغطاة بهذا البنطلون وعارية لتحديد هذا البنطلون لهذا الجسم , وهذا إعجاز نبوي , لأن هذين الصنفين من الناس لم يكونا على عهد النبي ( صلى الله عليه وسلم ) مع العلم أن النبي لا يعلم الغيب إلا من ربه عز وجل . أختاه الجنة والنار مكانان لكل واحد منا فيهما مكان فأنت لكي في الجنة مكان ولكي في النار مكان , عليكِ أن تختاري , فماذا تفعلين ؟أما سألتِ نفسكِ هل ما ترتدينه طاعة أم معصية ؟ وهلا علمتِ أنه معصية ماذا تفعلين ؟ لماذا تفتحي باباً للشيطان أن يقودك للفتنة التي تتلخص في جملة واحدة ( أنظروا لي أيها الرجال ) أي أنظروا إلى مفاتني وزينتي وجسمي ولا حول ولا قوة إلا بالله . هل تريدين أن تكوني فتنة وسبباً لدخول المئات من الناس جهنم ؟ ألا تعلمين أن لكل منهم إذا نظر إليكِ حمّلتيه الذنب وحملت أنت الذنب بفتنتك له ؟ ألا تعلمين أن لكل طفلة صغيرة أو بنت كبيرة من أهلك أو جيرانك أو أقاربك أو طفلة قابلتك في الشارع عندما تنظر إليك وقلدتكِ أوأخذتكِ مثلاً أعلى للتبرج وحياة الموضة وهي حياة السفه بكل واحدة منهن لكِ ذنب ؟ أختاه ماذا تقولي لربك يوم القيامة ؟ وهل تدرين ماذا يحدث لكِ في القبر؟ هل صدأ قلبكِ أختاه ولم تهتمِ بأمر ربكِ ؟ أختاه الله يدعوك للمغفرة ولا تكون من الذين قال الله فيهم ( إنَّ الذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الفَاحِشَةُ فيِ الذِينَ ءَامَنُوا لَهُم عَذَابٌ َأَلِيمُُ فيِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ واللهُ يَعْلَمُ وأَنتُمْ لا تَعْلَمُونَ )كيف تطيعين ربك ؟ عليكِ مراقبة الملك عز وجل في الملبس والكلام والتعامل مع الناس . أولاً عليكِ بارتداء الملبس الشرعي , وعلينا وصفه : ( أ ) أن يكون فضفاضاً واسع لا يحدد الجسم . ( ب ) يغطي الجسم من أعلاه إلى أسفله ( جـ ) أن يكون غامق اللون مثل( الأسمر- البني- الزيتي- الكحلي ) ولا يكون جاذب للأنظار مثل الأحمر – البرتقالي – الوردي – الأصفر – اللبني وغيرها . ( د ) أن يكون خالي من الزخارف الذهبية والفضية والصفراء الجذابة .لكن مادمتِ في بيتكِ ومعك المحارم من أخ أو أب لكِ ما شئتِ من الملبس الذي يحفظ أنوستكِ وكيانكِ . كلمة أقولها لكِ لا تتبرجي بوضع الألوان علي وجهكِ الذي كرمه ربكِ , فقد أعطى الله تعالى لوجهكِ لوناً ارتضاه لكِ وهو أعلم بالخير لكِ منكِ فإن فعلتِ والتزمتِ فلكِ الأجر وأجر من تعلم منكِ وقلدكِ , وإن لم تلتزمي بشرع الله عز وجل فأنت لم تهتمي بقول الله تعالى في كتابه ( وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الجَاهِلِيَّةِ الأُولَىٰ ) وقتها أقول لك الموت آتٍ آتٍ ولابد لكِ من الوقوف بين يديه تعالى ولو علمت ما نحن فيه في هذا الزمن الذي ظهرت فيه علامات القيامة الصغرى لتجدين أن أقل سبب للموت في هذا الزمن هو المرض , عليكِ أن تجاهدي نفسكِ وتتغلبي على الشيطان الذي لم يترككِ أبداً ويحاول دائماً جذبكِ للمعاصي فمثلاً يقول لكِ ماذا تفعلين في ملابسكِ , أو أرتديها اليوم وسألتزم بلبسي الشرعي عندما أتزوج , وماذا أفعل في مناسبة زواج أحد أقاربي في ملبسي . وماذا ..؟ وماذا..؟ وماذا..؟ كلها سبل الشيطان لن يترك أبداً حتى تتغلبي أنتِ عليه بالطاعة لله عز و جل والتمسك بدين نبيه ( صلى الله عليه وسلم ) وحبك لله وهنا عندما تغلقين الأبواب في وجهه لن يهتم بكِ ويبحث عن غيرك قال الله ( والذينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُم سُبُلَنَا ) أما لو فتحتي له باباً واحداً فأنا أقول لكِ يا أختاه إن الموت يأتي بغتة فاتجهي إلى ربك قبل فوات الأوان , اللهم اهدينا واهدي بنا اللهم أغفر لنا . أرجو عدم إهمال هذه الورقة لوجود لفظ الجلالة بها وكلمات القرآن الكريم , كما أرجو تصويرها وتوزيعها على أخواتي في كل مكان لأن الدال على الخير كفاعله وقال الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) ( بلغوا عني ولو آية ). وأرجو منكم الدعاء لنا بالهداية. وجزاكم الله خيراً .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لكي أنتِ يا أختاه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابناء الدعوة السلفية :: منتدى النساء :: منتدى النساء-
انتقل الى: